19
يناير
2020
جريمة مروعة : خطف طفلة وقطع لسانها واثار تعذيب تطال جسدها
نشر منذ 2 شهر


هزت العاصمة اليمنية فاجعة اختطاف طفلة ومن ثم رميها بجوار صندوق للقمامة مقطوعة اللسان.

ونقلت صحيفة البيان الإماراتية نقلا عن ناشطين قولهم إنه بعد فقدان الطفلة لجين ذات الأعوام التسعة بيوم، تم العثور عليها بجانب صندوق للقمامة وعليها آثار تعذيب وحروق في جسدها وقطع الجناة لسانها دون رحمة.

وقالت الصحيفة إن الجناة الذين خطفوا الطفلة وعذبوها لا يزالون مجهولون، في ظل الانتشار المخيف لظاهرة اختفاء واختطاف الأطفال والفتيات.

وكانت أسرة الطفلة لجين أبلغت عن اختفائها في 11 كانون الثاني الجاري في صنعاء، وتداول ناشطون صورها بشكل واسع على مواقع التواصل الاجتماعي مطالبين بمساعدة الأسرة في العثور عليها مع تنامي ظاهرة اختفاء واختطاف الأطفال والفتيات.


صور مرفقة






أخبار متعلقة
مشاركة الخبر
التعليق بالفيس بوك
التعليقات
تابعنا
قد يهمك
استطلاع رأى
أخبار
فيديو
.