19
يناير
2020
بالتفاصيل : اعتقال شخص ابتزّ 70 فتاة بفيديوهات جنسية
نشر منذ 7 شهر


لاتزال عمليات الابتزاز مزدهرة في عدد من المناطق اللبنانية وآخرها ما أعلنت عنه المديرية العامة لقوى الامن الداخلي عن قيام أحد الشبّان بابتزاز 70 فتاة جنسياً من خلال تهديدهنّ بنشر صور حميمية، مدّعياً أنه يعمل في مجال تصوير عارضات الأزياء في أستراليا.

وجاء في بيان قوى الأمن الداخلي أنه ” ورد إلى مكتب مكافحة جرائم المعلوماتية وحماية الملكية الفكرية شكوى مقدمة لدى النيابة العامة الاستئنافية في جبل لبنان من مواطنة لبنانية ضد مجهول بجرم تهديد وابتزاز جنسي، بحيث قام المدعى عليه، وفقاً للشكوى، بابتزازها من خلال نشره عددا من الصور والفيديوهات الحميمية للمدعية على مواقع التواصل الاجتماعي، وذلك بهدف استحصاله مجدداً على صور وفيديوهات جنسية جديدة لها “.

وأوضح البيان أنه “من خلال الاستقصاءات والتحرّيات التقنية والعملية، التي قام بها المكتب تمكّن عناصره بتاريخ 13/1/2020 من تحديد مكان تواجد المشتبه به وتوقيفه في محلة جل الديب، وتبيّن انه يدعى أ. ط. (مواليد عام 1988، لبناني) “.

وقد اعترف هذا الشخص بما نُسب اليه، كما اعترف بقرصنة حسابات إلكترونية وإنشاء حسابات وهمية على موقعي “إنستغرام” و”فيسبوك”، بهدف التواصل مع فتيات وايهامهن بأنه يعمل في مجال تصوير عارضات الأزياء في استراليا، وبأنه سوف يحضر إلى لبنان لإنشاء مؤسسة ضمن هذا المجال ثم يطلب منهن إرسال صور حميمية ليقوم بابتزازهن لاحقاً، وتهديدهن بنشرها في حال لم يرسلن له المزيد من الصور والفيديوهات، كما أوهم بعض الضحايا الأخريات بأن خالته تعمل في مجال الأزياء وموجودة ايضاً في أستراليا، وتريد فتيات لعرض الأزياء، وبالطريقة ذاتها اعترف انه ابتزّ وهدّد حوالي سبعين فتاة مستخدماً رقم هاتف بخط أسترالي (61404276051+)، علماً انه كان في الوقت عينه يعرض عليهن المساعدة منتحلاً صفة رجل أمن، وذلك للوصول إلى مبتغاه بإقامة علاقات جنسية مع ضحاياه. وبنتيجة الكشف على أجهزته الخلوية، جرى ضبط صور وفيديوهات حميمية لأكثر من سبعين فتاة، بحسب ما أفادت شعبة العلاقات العامة.

صور مرفقة






أخبار متعلقة
مشاركة الخبر
التعليق بالفيس بوك
التعليقات
تابعنا
قد يهمك
استطلاع رأى
أخبار
فيديو
.