4
يونيو
2017
بيان شديد اللهجة لوزارة البيشمركة تهاجم فيه “العصائب”
نشر منذ 5 شهر


متابعة - وجهت وزارة البيشمركة، اليوم السبت، انتقادا لاذعا الى حركة “عصائب اهل الحق” المنضوية في الحشد الشعبي على خلفية تصريحات المتحدث باسمها جواد الطليباوي التي هاجم فيها قوات البيشمركة، ورئيس إقليم كوردستان مسعود بارزاني.

 

وقالت الوزارة في بيان لها، انه “في الأيام الماضية نشر الطليباوي القيادي في عصائب اهل الحق تصريحا عبر وسائل الاعلام بلهجة معادية لا أساس له ضد البيشمركة، وإقليم كوردستان، وتفوح منه رائحة التهجم، والفتنة، والعدائية”.

 

وأضاف البيان ان “لون هذا التهجم مشابه تماما لحديث المالكي الذي هاجم به شعب كوردستان”، معبرا عن اسفه انه “يوميا تصدر تصريحات معادية وغريبة وعجيبة ضد البيشمركة وكوردستان”.

 

وتابع البيان ان “شعب كوردستان قارع الإرهاب، وفي ظل تضحيات البيشمركة قد انتصر في تلك المعركة الصعبة”، منوها الى ان “البيشمركة انهت اسطورة تنظيم داعش وحررت ارض كوردستان من الإرهابيين، وهي لا تقاتل بسيف احد”.

 

وجاء في البيان انه “على مر التاريخ كان نضال البيشمركة فريدا من نوعه، وبدفاعها عن كوردستان اعتمدت على إرادة ما تبذله من دماء، وعلى شعب كوردستان أيضا”.

 

ووجه البيان خطابه للعصائب بالقول انه “لو لم يساندكم المستشارون، والقوات الإقليمية لما تمكنتم من مقاتلة مفرزة واحدة لتنظيم داعش”.


وتابع البيان مخاطبا العصائب “هؤلاء انتم من قام بسرقة الموصل، وقبل ذلك اصبح المئات من الأشخاص مجهولي المصير على ايديكم، واتخذتم من التعدي على الاخرين طريقا تسلكونه، والجميع يعلم بذلك”.


وأنهت الوزارة بيانها بالقول ان شعب كوردستان لا يتعدى على احد ولا يقبل التعدي أيضا من احد، ومستعد لرد أي تهديد اجوف وتصرف باطل يصدر من الاخرين، ونتمنى ألاّ تكون مثل تلك الأصوات تمثل الحشد الشعبي، داعية عقلاء القوم، والمصلحين من الشيعة الى وضع حدود الى تهجم مثل أولئك الأشخاص وتلك الجماعات، في إشارة الى الطليباوي “وعصائب اهل حق”.


صور مرفقة






أخبار متعلقة
مشاركة الخبر
التعليق بالفيس بوك
التعليقات
تابعنا
قد يهمك
استطلاع رأى
أخبار
قناتنا على اليوتيوب